ما هي أسباب كبر البطن “الكرش” ؟

ما هي الكرش؟

الكرش هو مرادف الدهون المتراكمة فى منطقة البطن و  هي التي تسبب بروزها بشكل  يعوق حركة الإنسان أو الرجل على وجه الخصوص، كما يشين مظهره بالمثل ، فالكرش ليس مجرد كلمة تبعث على الفكاهة وتضحك من يسمعونها، فهو حالة صحية تستوجب الانتباه و الالتفات لها، فما الذى يسبب كبر البطن وبروزها بهذا الشكل؟ وما هى المخاطر الصحية التى يحملها
معه؟ ولِمَ العمل بأقصى سرعة ممكنة على إنقاص الوزن للتخلص منها قدر الامكان؟

إذا كان الشخص يحمل بضعة كيلوجرامات زائدة على وزنه خاصة تلك المتمثلة فى دهون البطن  فهذا يعنى مخاطر متعددة وضارة.

تنتمى دهون البطن إلى نوعية الدهون العميقة (Visceral or deep fat) التى تحيط بالأعضاء الداخلية وتسبب مشاكل جمة لصحة الإنسان مثل أمراض الرئة أو القلب، فإذا كان الشخص يعانى من هذه الدهون فهو يعانى من هذه النوعية من الدهون – تتعدد أنواع الدهون داخل جسم الإنسان.

ما هي أسباب كبر البطن “الكرش”؟

 

عضلات الصدر والبطن
عضلات الصدر والبطن

يعتبر كبر البطن من الحالات الواجب علاجها والاهتمام بالتخلص منها لاستعادة الجسم لصحته ورشاقته. وللبطن أربع مجموعات من العضلات تغلّف جدار البطن، وهي عضلات ملساء ضعيفة نسبياً، ومع ذلك فإن لها وظائف عديدة مهمة تتجلى في حماية ودعم وضم الأعضاء الموجودة في تجويف البطن والمساعدة على حفظ الحوض في شكل مناسب. كما أن عضلات البطن مع عضلات الظهر تساعد في الحفاظ على وضعية الانتصاب عمودياً. تضعف هذه العضلات وترتخي وتقصر بفعل أمور عديدة أبرزها الكسل والخمول والتقدم في السن وبعض العادات الغذائيّة السيئة، وتتقوى وتتحسّن بفعل النشاط والتمارين الرياضيّة. ولكن ما هي أسباب كبر البطن؟.
دهون البطن: التمييز بين الصح و الخطأ
أسباب كبر البطن :
– تكدس الدهون في الجدار الأمامي للبطن وضعف عضلات البطن والظهر.
– قلة الحركة والخمول وكثرة النوم والجلوس والاسترخاء والكسل.
– إبتلاع الهواء أثناء تناول المشروبات والأطعمة بسبب الإستعجال في الأكل ما يؤدي إلى كثرة الغازات في المعدة والأمعاء.
– النوم بعد العشاء والوجبات الدسمة مباشرة وعدم تنظيم أوقات الوجبات.
– التدخين والنارجيلة ما يؤدي إلى كثرة دخول الهواء.
– الإكثار من شرب المشروبات الغازية والمياه والبيرة وخصوصاً أثناء الوجبات.
– التركيز على تناول وجبة كبيرة دسمة في اليوم وإهمال الوجبات الأخرى.
– الإكثار من تناول الوجبات الجاهزة وعدم مضغ الطعام والاستعجال في تناول الطعام.
– الإكثار من الوجبات النشوية والسكرية والدهنية.
– وجود ضغوط نفسية أو قلق يؤدي إلى كثرة الأكل والتهامه بكميات كبيرة.
– أمراض القولون وتجمع السوائل في التجويف البطني.
– الإفراط في رفع الأشياء الثقيلة بطريقة عشوائية ما يؤدي إلى هبوط البطن والأمعاء.
– التغذية العشوائية للحامل وعدم ممارسة التمارين أثناء الحمل وبعد الولادة.
– التقدم في السن يؤدي إلى ضعف العضلات والأعضاء الداخلية.
– ترسب الدهون على الأحشاء الداخلية للبطن مما يزيد حجم المعدة والأمعاء.